الأحد السابق…

قلق فى الميدان و دوشة على العصرية…

بعد المغرب…نزلت الميدان…فوجئت بجو غريب جدا…ناس منتشرة و عاملين تكتلات و سادين الشوارع…

واحد طلع من قلب الميدان شافنى بتفرج…قاللى ايه الناس دى؟؟؟أنا كنت بنزل الميدان على طول انهاردة شفت ناس غريبة…

وطبعا اتعرف ان المشكلة اللى حصلت يوم الأحد كانت بين المتظاهرين أو المعتصمين بقى…وبين البياعين اللى عايزين يفرضوا اتاوة…

ده اتذكر فى الميدان…واتذكر فى كل الجرائد…

يوميها الشرطة خرجت من الميدان تماما…وحاوطط الشوارع المؤدية للميدان…علما بأن قوات الشرطة دى كانت:”المرور”فقط لا غير…

طبعا هو أى بلوة بتحصل لازم كلنا نقول:”ابحث (عن) الشرطة!!!!!”

المهم الهدوء رجع للمكان…على الرغم من أن الروح ماكنتش موجودة تماما…

بعيد عن كل ده…

انهاردة كنت فى الميدان…وسبحان الله…فرق كبير تماما بين اليومين…حتى الهواء كان مختلف…

أول شىء لاحظته…المرور السابق ذكره…اختفى تماما من الميدان!!!!!

وبعض الشباب المتطوع هوا اللى كان بينظم المرور ومن الجميل فعلا انك تشوف واحد عادى بينظم الناس الناس بتسمع كلامه…

الأغرب ان كان فيه سيولة مرورية…على عكس المرور لما بيكونوا موجودين…وكان فيه تنظيم عجيب بين كل شاب واقف فى كل اشارة!!!

الباعة الجائلين انهاردة كانوا واخدين جنب كده…

بعد المغرب اتمشيت فى الميدان وقلت أشوف ايه الدنيا…

وعلى الرغم من انى منزلتش الأيام اللى كان فيها اعتصام بعد يوم 28 يناير…وكنت بسمع كتير عن روح التحرير…الا انى شعرت بها تماما انهاردة…

جو من الحركة…المناقشات…يتخلله أكيد نظام منظم الناس دى

المعتصمون موجودين بشكل رئيسى فى الجنينة اللى قدام المجمع…فيها كل الخيم بتاعتهم…منهم خيمة عليها “مستشفى الميدان” و واحدة”6 أبريل” و غيرهم…

وأنا داخل أكيد شافوا البطاقة…أهو كوضع أمنى…

ناس فى كل حتة متجمعة…نقاشات فى كل حاجة…طبعا كلها سياسة…وكعادة شعبنا العجيب…شفت كل الفئات موجودة…رجال,نساء,شباب,فتيات,أطفال…من كل الطبقات…

جنينة التحرير الرئيسية محاطة بحبال…فيها خيمة أو اتنين وده على حد قول أحد الشباب”جس نبض للبياعين”…

شاب واقف يوزع ورق بيوضح أهمية 8 يوليو فى الاشارة…

بعض الناس رافعة بعض الشعارات…أكيد معظمها على الداخلية…

ناس بتتكلم و بتضحك و بتزعق…بتأكل و تشرب!!!

بعض الشباب لمدة دقائق لفوا حولين الميدان ورددوا بعض الهتافات الناقدة للداخلية…

بس الغريب ان السعادة كانت مطلة من وجوه الناس ككل…

غريب ان احنا بنتنظم لما نبقى عايزين نتنظم

وغريب ان احنا بنحمى نفسنا…من غير شرطة خالص

غريب ان احنا بنتعايش مع كل الظروف

غريب ان احنا بنهزر فى كل وقت

غريب ان احنا بنتكلم كتير قوى

بس اللى نفسى يبقى عندنا…ان احنا نسمع بعض أكثر…ونتوحد على رأى!

أخيرا…سمعت شاب بيسأل سائح كان ماشى يتفرج…وبيقوله:

“What do you think about Egypt?”

السائح جاوب بكل بساطة:

“GREAT”

كمل المصرى كلامه…

“It is Freedom,………”

ورحلت بعيدا…كى أستقل المترو….وأردد:”الميدان لسه بخير

بعض الصور من الميدان:

#tahrir 5/7/2011

شاب ينظم المرور #tahrir 25/7/2011

#tahrir 25/7/2011

#tahrir 25/7/2011

مصرى يتحدث الى سائح #tahrir 25/7/2011

كل الشعب فى التحرير #tahrir 25/7/2011

@Amr_Rageh

Advertisements

Posted on July 6, 2011, in فضفضة. Bookmark the permalink. Leave a comment.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: